بوابة إخبارية مستقلة | تأسست فى 2012
Search

تجميد مسابقات المديرين والوكلاء بالمدارس القومية منذ 7 سنوات: التعيين بالحب والرشاوي

رضا حجازي

رضا حجازي


جمدت وزارة التربية والتعليم مسابقات إختيار مديري ووكلاء المدارس القومية للسنة السابعة على التوالي وتركتها لأهواء مجالس الإدارات والمعاهد القومية والمحسوبية بلا ضوابط أو معايير مهنية أو شروط .. تعيين مديري المدارس والوكلاء يتم وفقا لسياسة: شخلل عشان تعدي ..

وأجرت وزارة التربية والتعليم آخر مسابقة لتعيين وكلاء مراحل في المدارس القومية في 2016 وآخر مسابقة لتعيين مديرين مدارس قومية في 2017 عندما كان الدكتور رضا حجازي وزير التربية والتعليم رئيسا لقطاع التعليم العام ورئيسا للمسابقة التي أجريت في 2016 وأعلنت في 2017 ومنذ ذلك التاريخ لم يتم إجاء أي مسابقة ويتم إعادة تدوير وتصعيد المحظوظين انتقائيا حسب البنديرة ..

ومع أن قرارات التعيين أو الإنتداب لوظيفة مدير أو وكيل مدرسة قومية تكون لمدة عام واحد فقط لكن بعض المديرين والوكلاء من المعمرين في أماكنهم منذ 7 سنوات حيث يتم تجديد البيعة لهم «وديا» بالهدايا والعطايا والمحسوبيات ولا عزاء للكفاءات والأقدميات والفرص العادلة للمعلمين وأحقيتهم في الترقي .. ثلاث مديرات فقط يعملن وفقا للقانون وبقرارات وزارية .. والباقي طبقا لقاعدة: شخلل عشان تعدي ..

حالة الجمود في الوظائف القيادية بالمدارس القومية وقصرها على المحظوظين أصابت العاملين بالمدارس القومية بحالة من الإحباط واليأس والنتيجة أن معظم المدارس القومية تحولت إلى سبوبة للتربح وجمع الجباية من أولياء الأمور .. تعليم: لا يوجد .. دراسة: لا يوجد .. مجرد شهادات مقابل دفع المعلوم ..