بوابة إخبارية مستقلة | تأسست فى 2012
Search

الصحة العالمية: أطفال غزة يواجهون الموت قصفا وجوعا وبالأمراض

غزة تصرخ


أعلنت منظمة الصحة العالمية التابعة للأمم المتحدة اليوم الجمعة إن الجيش الإسرائيلي شن حوالي 600 هجوم على مستشفيات في غزة وغيرها من البنية التحتية الطبية الحيوية، منذ اندلاع حربه على قطاع غزة في أكتوبر 2023 الماضي .. وأدت الهجمات الإسرائيلية إلى استشهاد حوالي 613 شخصا داخل المنشآت الطبية وأصيب أكثر من 770 آخرين، وفقا لأحدث البيانات حول الهجمات على الرعاية الصحية التي أصدرتها منظمة الصحة العالمية ومقرها جنيف.

وفي معرض إدانته لاستمرار القتال والقصف الإسرائيلي، قالت المتحدثة باسم منظمة الصحة العالمية كريستيان ليندميير، إن التراجع المستمر لمساحة الإغاثة الإنسانية بالإضافة إلى الهجمات المستمرة على الرعاية الصحية يدفعان سكان غزة إلى نقطة الانهيار.

ويواجه الأطفال في قطاع غزة تهديدا ثلاثيا مميتا لحياتهم، يتمثل في ارتفاع حالات الإصابة بالأمراض، وسوء التغذية، واستمرار الهجمات الإسرائيلية طوال أربعة عشر أسبوعا .. وتوفى آلاف الأطفال بسبب الهجمات الإسرائيلية، في حين تستمر الظروف المعيشية للأطفال في التدهور السريع، مع تزايد حالات الإسهال وارتفاع الفقر الغذائي بين الأطفال، مما يزيد من خطر تصاعد وفيات الأطفال.

وأشارت منصة منظمة الصحة العالمية على الإنترنت التي تغطي الهجمات على مرافق الرعاية الصحية إلى أن أكثر من 550 منشأة ومركبة طبية قد تأثرت خلال ما يقرب من 100 يوم منذ بدء الغارات الجوية الإسرائيلية المستمرة في غزة .. كما أثرت الهجمات على 94 موقعا للرعاية الصحية، بما في ذلك 26 مستشفى تضرر بالفعل من إجمالي 36 مستشفى في غزة وقالت مديرة منظمة الأمم المتحدة للطفولة (يونيسيف) كاثرين راسل، في بيان إن الأطفال في غزة يقعون في كابوس يزداد سوءا يوما بعد يوم.

وأشارت كاثرين إلى أن حياة الصغار معرضة بشكل متزايد لخطر الأمراض التي يمكن الوقاية منها ونقص الغذاء والماء وشددت على ضرورة حماية جميع الأطفال والمدنيين من العنف وتمكينهم من الوصول إلى الخدمات والإمدادات الأساسية.




اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *