بوابة إخبارية مستقلة | تأسست فى 2012
Search

تمرد في مدرسة المنيل القومية: رئيس المجلس يحرض على تعطيل الدراسة والتظاهر

رضا حجازي وزير التربية والتعليم


تسود حالة من الغليان بين معلمي مدارس المنيل القومية احتجاجا على تعيين معلم حاسب آلي بدبلوم يعمل قهوجي وكيلا للغات بالمدرسة رغم وجود معلمي لغات وتربويين أقدم وأكفأ منه .. قال معلمون أن كل مؤهلات موظف الكمبيوتر الذي تم تصعيده وكيل مرحلة أنه صديق لرئيس مجلس الإدارة ومن حاشيته وتقدم العشرات بشكاوى للوزارة والمعاهد القومية التي أحالتها للوزارة..

ودشن رئيس المجلس وصديقه القهوجي الذي تم تصعيده وكيلا للغات حملة تمرد ضد مديرة المدرسة عقب ضبط المديرة وكيل اللغات واثنين آخرين متلبسين بـ«لف سجائر» داخل المدرسة وقررت إحالة الوكيل للتحقيق وتوقيع جزاء علي زميليه ..

ومؤازرة لصديقه الوكيل بطل فضيحة لف السجائر اقتحم رئيس المجلس المدرسة أثناء اليوم الدراسي واجتمع ببعض العاملين للتحريض ضد المديرة التي ما إن علمت بوجوده في المدرسة قامت بطرده من المدرسة وأبلغته بأن وجوده بالمدرسة أثناء اليوم الدراسي مخالف للقانون وقامت بتوثيق الواقعة وتقديم مذكرة للمعاهد القومية والجهات الرقابية ضده..

قام رئيس المجلس بجمع توقيعات من 15 ولي أمر بينهم الوكيل إياه وزميليه واصطحب رئيس المجلس بعض أولياء الأمور لمبني المعاهد القومية للتظاهر والإعتصام أمام مبنى الجمعية ضد المديرة فطردتهم المعاهد القومية وطلبت منهم كتابة مذكرة بمطالبهم حال وجود مطالب لهم ..

وعلق رئيس المجلس إجتماعات المجلس داخل المدرسة وراح يعقد جلسات على المقهي الذي يعمل به الوكيل .. فيما يطالب جموع العاملين بمدرسة المنيل القومية بوضع حد لتصرفات رئيس المجلس وتدخله في العملية التعليمية ..

وفي تصعيد للأحداث تقدم اثنين من أعضاء مجلس إدارة الجمعية العامة لمدرسة المنيل القومية بإستقالتهم احتجاجا على تدخل رئيس المجلس في العملية التعليمية وتحريض أولياء الأمور وبعض العاملين ضد مديرة المدرسة واستقرار العملية التعليمية ..

ويرى جموع العاملين بمدارس المنيل القومية وأولياء الأمور أن السيدة عايدة إبراهيم مدير عام المدارس أحدثت طفرة غير مسبوقة من الإنجازات وتمثل كلمة السر في النجاح الذي وصلت إليه المدرسة بإدارتها التي تتسم بالحكمة وتحفيز العاملين والطلاب مطالبين بإسقاط عضوية رئيس المجلس وحل مجلس الإدارة ..




اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *