بوابة إخبارية مستقلة | تأسست فى 2012
Search

غموض حول مصير رؤساء القطاعات والإدارات المركزية بوزارة التربية والتعليم: تعيينهم ينتهي 2 يونية

وزارة التربية والتعليم


تسود حالة من الجدل بين العاملين بديوان وزارة التربية والتعليم حول مصير رؤساء القطاعات الأربعة و4 رؤساء إدارات مركزية ينتهي تاريخ تعيينهم في 2 يونية 2022 المقبل بالتزامن مع الهيكل الجديد لديوان الوزارة والذي لا يوجد به مسمى رئيس قطاع وإعادة فك وتركيب الإدارات المركزية والإدارات العامة بديوان عام الوزارة وفقا للهيكل الجديد المنتظر تطبيقه يوليو المقبل ..

تضم قائمة رؤساء القطاعات المنتهية ولايتهم: رندة شاهين رئيس قطاع التعليم العام ومحسن عبد العزيز رئيس قطاع الجودة وتكنولوجيا المعلومات وإلهام أحمد رئيس قطاع الخدمات والأنشطة ومحمد سامي عمارة رئيس قطاع التعليم الفني ..

وتضم قائمة رؤساء الإدارات المركزية الذين سينتهي تعيينهم 2 يونية المقبل: هالة عبد السلام رئيس الإدارة المركزية للتربية الخاصة وماسكة معاها مشرف على الإدارة المركزية للتعليم الأساسي وسعيد صديق رئيس الإدارة المركزية للجودة والتخطيط وماسك معاها مشرف على الموازنة وأحمد نبيل عبد الحميد رئيس الإدارة المركزية للشئون المالية وإيمان محمد حسن رئيس الإدارة المركزية للخدمات والأنشطة ..

قانونا يقضي رؤساء القطاعات الأربعة ورؤساء الإدارات المركزية فترة شهور العدة بعد إنتهاء تعيينهم في وظائف: مستشار «أ» بالنسبة لرؤساء القطاعات ومستشار «ب» بالنسبة لرؤساء الإدارات المركزية ولا يجوز إعادة تعيينهم أو تدويرهم في زظائف قيادية أو إشرافية إلا من خلال مسابقة رسمية ..

ويتوقع عاملون بالديوان إعادة تدوير بعض رؤساء القطاعات والإدارات المركزية الذين ينتهي تعيينهم في 2 يونية المقبل في وظائف إشرافية أو كرؤساء إدارات مركزية في الهيكل الجديد بنظام التكليف أو الإنتداب المخصص لإعادة تدوير القيادات الفاسدة التي يتعارض شغلها للوظيفة مع القانون ..